زراعة الذقن في تركيا: التكاليف والفوائد والأنواع والمزيد

زرع الذقن

كيف تتم عملية زرع الذقن؟

عملية تجميل الذقن، أو ما يُعرف بعملية تعديل الذقن، تحسّن مظهر الذقن بتشكيله وجعله أكثر بروزاً. يتم وضع مادة صلبة وآمنة تحت الجلد والأجزاء الناعمة حول الذقن.

إليك كيف يتم ذلك:

  1. النوم أو التخدير: في معظم الأحيان، تنام بالكامل أو يكون المكان فقط مخدراً، مع بقائك نصف مستيقظ. يعتمد ذلك على الطبيب وكيف تشعر أنت.
  2. الجرح: يقوم الطبيب بشق خط صغير، ربما داخل فمك بالقرب من لثتك أو تحت ذقنك حيث يصعب رؤيته.
  3. وضع غرسة الذقن: يتم توفير مساحة من خلال الجرح، ثم يقوم الطبيب بوضع غرسة الذقن فوق عظام ذقنك مباشرةً. غالباً ما يكون الجزء الخاص بالذقن مصنوعاً من المطاط الصلب أو مواد آمنة أخرى مثل البلاستيك القوي أو غور-تكس.

3. تثبيت غرسة الذقن: بمجرد أن تجلس غرسة الذقن في مكانها، قد يستخدم الطبيب غرزاً أو قطعاً معدنية صغيرة أو صمغ لتثبيته جيداً، حتى يظل في مكانه ولا يتحرك لاحقاً.

4. إغلاق الجرح: عندما يتم تثبيت غرسة الذقن، يغلقون الجرح بالغرز التي تختفي من تلقاء نفسها أو بشريط خاص.

تستغرق العملية عادة ساعة أو ساعتين. بعد ذلك، قد تشعر بأن ذقنك وفكك منتفخان، وتظهر بعض التغيرات في اللون، وتشعر ببعض الألم لفترة أثناء الشفاء.

لماذا تفكر في الحصول على زراعة ذقن؟

قد يرغب الشخص في الحصول على زراعة ذقن للأسباب التالية:

  1. تحقيق توازن ونسب متناسقة لشد الوجه: مع الذقن المتراجع أو الضعيف، تكون ملامح الوجه غير متناسقة مما يجعل الأنف يبرز أكثر ويجعل الرقبة غير واضحة. يمكن لتكبير الذقن أن يساعد في تحقيق هذا التوازن في بنية الوجه.
  2. تعزيز خط الفك: يعتبر خط الفك المنحوت جيداً ميزة مفضلة في معظم الوجوه. لذا، عند دمجه مع إجراءات أخرى مثل شفط دهون الرقبة أو شد الوجه، يمكن لزراعة الذقن أن تساعد بشكل كبير في خلق خط فك أقوى وأكثر تحديداً.
  3. استعادة الثقة بالنفس: قد يشعر بعض الأشخاص بقلة الثقة بشأن مظهرهم بسبب الذقن المتراجع أو غير المتطور. في هذا الصدد، يمكن تحسين صورة الذات من خلال زراعة الذقن مما يعزز مستويات الثقة بالنفس.
  4. معالجة العيوب الخلقية والتأخيرات في النمو: يولد بعض الأشخاص بتشوهات خلقية أو ينشؤون مشوهين، مما يجعل لديهم ذقون متراجعة؛ يمكن حل مثل هذه المشاكل باستخدام الزرعات.
  5. دعم العلاجات التجميلية الأخرى: تستخدم الإجراءات الجراحية مثل تجميل الأنف و/أو شد الوجه مع زراعة الذقن للحصول على نتائج أفضل من حيث الجاذبية الجمالية للوجه.

إيجابيات وسلبيات زراعة الذقن

مثل أي إجراء تجميلي، فإن زراعة قطعة في الذقن تأتي مع نقاط جيدة وسيئة يجب التفكير فيها:

الإيجابيات:

  • تحسين مظهر وجهك وأجزائه
  • تعزيز الخطوط حول ذقنك
  • الشعور بالرضا عن نفسك وكيف ترى نفسك
  • الخطوات ليست صعبة أو معقدة
  • التغيير دائم (إلا إذا قمت بإزالة القطعة(

السلبيات:

  • قد تحدث مشاكل مثل العدوى، تحرك القطعة، أو تلف الاحساس بالأعصاب
  • قد يتورم وجهك، يتغير لونه، ويؤلم أثناء الشفاء
  • قد تظهر ندوب بناءً على مكان الجرح
  • قد لا يتقبل جسمك الزرعة أو يضغط عليها بشدة
  • التكلفة المادية والحاجة إلى طبيب متخصص يعرف ما يقوم به

تحدث مع طبيب جيد حول ما تريد، وما يقلقك، وما تتوقعه لترى ما إذا كانت زراعة الذقن فكرة جيدة لك. يمكنهم إخبارك بكل التفاصيل حول كيفية عملها، مناقشة أي مخاطر، ومساعدتك في اختيار الأفضل. 

كم ستدوم النتائج؟

زرعات الذقن هي حشوات صناعية تهدف إلى تصحيح دائم لمظهر الذقن غير الجذاب. ومع ذلك، فإن جميع الأجهزة الطبية لها عمر افتراضي محدود. مع العناية الجيدة و السليمة، يمكن أن تبقى زرعات الذقن لفترة طويلة جداً، حتى مدى الحياة. تعتمد مدة بقاء زرعات الذقن على عوامل مختلفة مثل نوع مادة الزرعة، التقنيات الجراحية المستخدمة، وعملية شفاء المريض. زرعات السيليكون الصلب عالية الجودة أو زرعات البولي-إيثلين المسامي تميل إلى الاستمرار لفترة أطول مقارنةً بغيرها. عادةً، يستغرق الأمر من 10 إلى 20 عاماً قبل إزالة أو استبدال زرعات الذقن. 

ما هي مخاطر تكبير الذقن؟

تكبير الذقن باستخدام الزرع له فوائد عديدة، ولكن من المهم النظر في العيوب المحتملة. تترافق الجراحة مع مخاطر العدوى التي قد تتطلب إزالة الزرع في الحالات الشديدة. قد يكون هناك حاجة لعلاج إضافي في حال حدوث نزيف أو تجلط دموي (ورم دموي).

توجد بعض الأعصاب بالقرب من مكان وضع الزرعات على الوجه، ويمكن أن يتسبب إصابتها في خدر مؤقت أو دائم، ضعف، أو شلل.

يمكن أن يؤدي تحرك الزرع بمرور الوقت إلى عدم التناسق أو المظهر غير الطبيعي الذي قد يتطلب جراحة تصحيحية. قد يتطور شعور غير مريح، تشوه، أو مظهر غير طبيعي بسبب التقلص الكبسولي (ضيق المحفظة) حيث تتقلص الأنسجة الندبية حول الزرعة. يعتبر رفض الجسم لهذه الزرعات أو رد الفعل التحسسي تجاهها أمراً نادراً. الندوب أيضاً هي عامل يجب التفكير فيه حيث تعتمد رؤيتها على كيفية شفاء موقع الشق.

سيعطيك التشاور الشامل مع جراح تجميل مؤهل فهماً أفضل لهذه المخاطر ويساعدك في تحديد ما إذا كان تكبير الذقن مناسباً لك. 

من هو المرشح الجيد لعملية تجميل الذقن؟

الأشخاص الذين يمكن اعتبارهم مرشحين جيدين لهذا النوع من الإجراءات هم أولئك الذين لديهم ذقن غائر. تُجرى هذه الجراحة على المرضى الذين يمتلكون ذقناً غير متطور بشكل جيد، من أجل تحسين المظهر العام لوجوههم.

يجب أن يكون المرضى المحتملين في حالة صحية جيدة بشكل عام ولا يجب أن يكون لديهم أي أمراض أو حالات يمكن أن تتداخل مع الشفاء أو تزيد من فرص حدوث مضاعفات أثناء أو بعد الجراحة. يُفضل إذا كان الشخص لا يدخن أو مستعداً للإقلاع عن التدخين لأنه يبطئ عملية الشفاء ويزيد من المخاطر.

من المهم أن يكون لدى المتقدمين المناسبين توقعات واقعية بشأن النتائج المحتملة والقيود المرتبطة بعملية زراعة الذقن. لتجنب خيبة الأمل في النتائج النهائية، يجب أن يعرف المريض بالضبط ما يمكن تحقيقه من خلال الزرع في الوجه السفلي. عادةً ما يُوصى بهذه الجراحات التجميلية للأشخاص بمجرد أن يصلوا إلى مظهر البالغين الذي يظهر عندما يتجاوزون سنوات المراهقة أو يصلون إلى أول العشرينات

قد يساعد أيضاً إذا كان وزن الشخص مستقر، حيث إن التغيرات الكبيرة في الوزن بعد العملية قد تتداخل مع وضعية وجودة الزرع. بالإضافة إلى ذلك، يحتاج المرشحون إلى إظهار صحة عاطفية قوية لأن الإجراءات التجميلية يمكن أن تكون حساسة عاطفياً ونفسياً؛ لذا يتطلب الأمر إيجابية واستقراراً ومرونة خلال مرحلة ما بعد الجراحة والتحديات غير المتوقعة.

في النهاية، من الضروري التحدث إلى جراح تجميل ماهر ومتمرس. يمكنهم النظر في حالتك الخاصة، والتحدث عما تريده وما تتوقعه، وتحديد ما إذا كنت مرشحاً جيداً لجراحة زراعة الذقن. يمكنهم تقديم نصائح مخصصة لك وإبلاغك بالخيارات الأخرى إذا لزم الأمر التفكير فيها. 

ماذا يجب ان تتوقع بعد جراحة الذقن

بعد الحصول على زراعة ذقن، سيمر الأشخاص بفترة شفاء حيث قد يرون بعض التورم، وتغير اللون، والألم. إليك ما تراه عادةً أثناء التحسن:

  • مباشرة بعد الجراحة: مباشرة بعد العملية، قد تشعر بالألم، التورم، والشد في مكان التقاء الذقن والفك. ستحصل على بعض الأدوية للمساعدة في تخفيف الألم من الطبيب.
  • الضمادات والتغطية: سيكون لديك ضمادة أو غطاء على ذقنك للحفاظ على منطقة الجراحة آمنة ولتثبيت زرعة الذقن الجديدة في مكانها.
  • قواعد الأكل: في البداية، ستحتاج إلى تناول الأطعمة اللينة أو الشرب فقط حتى لا تضغط على ذقنك عند العض.
  • التورم وتغير اللون: من الطبيعي أن ترى تورماً وتغيراً في لون منطقة الذقن والفك، وقد يستمر ذلك لعدة أيام. يمكن أن تساعد الكمادات الباردة في تقليل التورم والألم.
  • الابتعاد عن الأنشطة الشاقة: يجب أن تبقى بعيداً عن الأعمال الشاقة، رفع الأشياء الثقيلة، والأنشطة التي قد تصيب ذقنك لعدة أيام لضمان الشفاء الجيد.
  • الشعور بالخدر أو الشد: من الطبيعي أن تشعر بالخدر أو الشد في ذقنك بسبب العملية وزرعة الذقن. يجب أن يتحسن هذا بمرور الوقت.
  • المراجعات الطبية: سيطلب منك الطبيب العودة لمتابعة تقدمك، إزالة أي غرز أو ضمادات، والتأكد من أن زرعة الذقن في المكان الصحيح.
  • رؤية النتائج: قد يستغرق الأمر عدة أشهر حتى يزول كل التورم ويمكنك رؤية كيف تبدو زرعة الذقن حقاً. عليك الانتظار خلال هذه الفترة.

من المهم جدًا اتباع تعليمات الطبيب، حضور جميع المراجعات، وإبلاغه إذا حدث شيء غريب أو مثير للقلق أثناء الشفاء. العناية الجيدة واتباع التعليمات بعد العملية يمكن أن يساعدا في ضمان سير الأمور بشكل جيد وأن تكون راضياً عن النتائج.

كم تبلغ تكلفة زراعة الذقن؟

يمكن أن تختلف أسعار جراحة زراعة الذقن اعتماداً على عدة عوامل، ولكن دعنا نلقي نظرة على الأرقام التقريبية. يبلغ متوسط التكلفة في أمريكا حوالي 3,379 دولاراً للزرع نفسه، لكن هذا ليس كل ما في الأمر. فيما يلي العوامل التي تؤثر عادةً على التكلفة النهائية:

  • خبرة ومهارة الجراح: من المرجح أن يتقاضى الجراحين المهرة في تحسين الذقن والذين يتمتعون بشهادات معترف بها من قبل مجلسهم رسوماً أعلى.
  • الموقع: يمكن أن تختلف التكاليف اعتماداً على المكان الذي تقيم فيه. في المناطق ذات التكاليف المعيشية العالية، قد تكون أسعار العمليات أعلى.
  • تكاليف التخدير: ستعتمد التكلفة على ما إذا كان سيتم استخدام التخدير العام أو الموضعي.
  • رسوم المنشآت: سيتم فرض هذه الرسوم بالإضافة إلى المبلغ الإجمالي كما تحدده المركز الجراحي أو المستشفى.
  • إجراءات إضافية: إذا تم إجراء شفط الدهون أو شد الوجه بالتزامن مع تعزيز خط الفك، فتوقع أن ترتفع التكاليف الإجمالية.

تذكر أن استشارة جراح تجميل مؤهل لا تقدر بثمن عند تقدير التكلفة بشكل فردي، حيث يمكنهم تضمين احتياجاتك وأهدافك بشكل أفضل، مما يؤدي إلى الحصول على مبالغ أكثر دقة.

جراحات تجميلية أخرى للذقن

وضع زرعة في الذقن ليس الطريقة الوحيدة لتحسين مظهر الذقن. إليك بعض الخيارات الأخرى:

  1. جراحة الذقن (قص وتثبيت عظم الذقن): بهذه الطريقة، يقوم الأطباء بتغيير شكل عظم الذقن عن طريق القطع. يبقى هذا التغيير دائماً ولكنه يتطلب قطعاً أكثر من وضع زرعات في الذقن.
  2. حقن الجلد: يمكن أن تعطي المواد المحقونة بعض الحجم والشكل للذقن بدون قطع. ومع ذلك، فإن هذا الحل لا يدوم طويلاً وتحتاج إلى المزيد من الحقن مع مرور الوقت.
  3. إذابة الدهون في الذقن: يعمل هذا الحقن على الدهون تحت الذقن، مما يعطيك مظهراً أكثر حدة للذقن. لا يحتاج إلى قطع ولكن قد تحتاج إلى عدة جلسات لرؤية أفضل تغيير.

كل طريقة لها نقاط جيدة وسيئة. التحدث مع طبيب تجميل مؤهل للوجه يمكن أن يساعدك في اختيار الطريق الصحيح لتحسين مظهر الذقن وفقاً لرغباتك. 

الخاتمة

جراحة زراعة الذقن، والمعروفة أيضاً باسم عملية تجميل الذقن، هي عملية جراحية تحسن مظهر الذقن وخط الفك عن طريق وضع عظم اصطناعي صلب فوق العظم الموجود. نختار هذا الإجراء لتحقيق التناظر في الوجه، تحسين خط الفك، زيادة الثقة بالنفس، تصحيح العيوب الخلقية، أو تعزيز الإجراءات التجميلية الأخرى. ومع ذلك، قد تكون هناك عيوب مرتبطة به مثل: مضاعفات العدوى والنزيف، الشعور بالخدر أو الوخز على سطح الجلد، تحرك الزرعات وفي حالات نادرة الرفض. المرشحون الأفضل هم عادة الأشخاص الأصحاء الذين لديهم ذقون متراجعة، توقعات واقعية وصحة عاطفية جيدة. التورم، الكدمات، والانزعاج عادةً ما يحدث خلال هذه المرحلة، مع إرشادات لتناول الطعام اللين والأنشطة المقيدة. يبلغ متوسط سعر الزرعة فقط في أمريكا حوالي 3,379 دولاراً شاملاً الرسوم الإضافية. إذا كنت تخطط لإجراء زراعة الذقن، يجب عليك البحث جيداً أولاً والتشاور مع جراح تجميل معتمد للتأكد من ما إذا كانت مناسبة لك أم لا بناءً على المخاطر المحتملة والتكاليف قبل النظر في طرق العلاج البديلة. 

الأسئلة الشائعة

يستغرق زراعة الذقن ما بين 10 إلى 20 عاماً قبل إزالة أو استبدال الزرعات. 

يتم ترك مسافة صغيرة تحت عظم الذقن، يتم تركيب القطعة الصناعية بإحكام فيها، أحياناً مع استخدام الغرز للمساعدة. 

يمكن أن يكون الجرح تحت الذقن أو في الفم، حسب اختيار الطبيب. 

عند الاستشارة الجيدة واختيار الحجم بشكل صحيح لوجهك، تعطي زراعات الذقن نتائج طبيعية جداً. 

مثل أي عملية جراحية، فإن زراعة الذقن تحمل بعض المخاطر، لكن الطبيب المؤهل يمكنه تقليلها. 

نعم، يمكن لزرعات الذقن أن تحسن مظهر الفك وتعطي مظهراً حاداً للوجه. 

قد تحدث تغييرات طفيفة ولكن بشكل عام لا يجب أن تؤثر بشكل كبير على ابتسامتك عند استخدام زراعة الذقن على العظم أو داخل الفم. 

يمكن إزالة أو تغيير الزرعة في عملية جراحية جديدة. 

نعم، يمكنك التحدث قريباً بعد العملية، حتى لو كان وجهك قد تورم قليلاً لفترة قصيرة. 

يمكنك تنظيف أسنانك بعد بضعة أيام، ولكن افعل ذلك بلطف واتبع توجيهات الطبيب. 

إزالة الزرع أقل صعوبة من وضعه، لكنها تحتاج أيضاً إلى عملية جراحية وتحمل بعض المخاطر. 

Call us today
+90 539 926 88 88
Send an Email
info@lerraclinic.com
Visit our HQ
Bahçelievler, İstanbul
Send us a message

Contact us today using this form and our support team will reach out as soon as possible.



    WhatsApp
    1